دور أجهزة التنفس الصناعي في علاج كورونا المُستجد (COVID-19)

تؤثر الفيروسات التاجية بما فيها فيروس كورونا المُستجدّ في الجهاز التنفسيّ، وعادةً ما تبدأ العدوى ببطانة الحلق والمجاري التنفسية، لذلك فإن الأعراض المُبكرة للإصابة بهِ هي: السعال، وضيق في التنفس، وسيلان الأنف، والتهاب الحلق، وفي بعض الحالات قد يؤدي هذا الفيروس إلى إلحاق الضرر والتلف بالرئتين، فقد يُصاب البعض بمتلازمة الضائقة التنفسية الحادة (بالإنجليزية: Acute Respiratory Distress Syndrome) التي تؤدي إلى صعوبة شديدة في التنفس.[١]